كل ما تريد معرفته عن مكاتب الهجرة وخدماتها في الحصول على جنسية ثانية

يحلم العديد من الأشخاص بالهجرة إلى دول أخرى وتعدّ الهجرة واحدة من آمال فئة الشباب لتحقيق مستوى معيشي أفضل أو الهروب من الظروف الإقتصادية الصعبة في دولتهم، أو الهروب من الحروب والأوضاع السياسية والأمنيّة المتوترة في منطقة إقامتهم.

هناك العديد من دول العالم والتي تعاني من النقص السكّاني ومن قلّة الأيدي العاملة في بعض المجالات وتبحث باستمرار عن كفاءات وخبرات في مجالات محدّدة ربما يمتلكها شخصٌ ما دون معرفته ودون القدرة على تحديد المكان الأفضل له، فكل شخصٍ يمتاز بقدرات معيّنة ويمتلك جانب إبداعي ربما لم يكتشفه بعد.
ما هي مكاتب الهجرة؟

تعدّ عملية تقديم طلب الهجرة عملية طويلة وصعبة، وعادة لا يمكن للجميع متابعتها بنفسه نظراً لعدم امتلاكهم الخبرة في هذا المجال لذلك توفّر مكاتب الهجرة عادة خبراء هجرة ذوي كفاءة عالية يمكنهم المساعدة في هذه العملية، بحيث تتواجد شروط محددة يجب أن يستوفيها المتقدم إلى الهجرة حتى تتم الموافقة على طلبه من خلال وزارة الهجرة و اللاجئين و الجنسية ( التوطين) للدولة المُقدَم إليها.

يحرص الباحث عن الهجرة على تعامله مع أشخاص موثوقين، وعندما يتعلق الأمر بمستقبل الشخص وعمله وأسرته فهو بالفعل خطوة صعبة ومهمة يجب الحذر فيها، ولذلك يجب التأكد من التعامل مع أشخاص ذوي مصداقية عالية ومُعتمدين، ويجدر الذكر بأن هناك مكاتب هجرة تمتلك تصريح قانوني يخوّل لها المضيّ بهذه العمليّة لعملائها.

أكمل هذه الاستمارة للحصول على استشارة مجانيّة من خبراء الهجرة، بالإضافة إلى فرصة الفوز بجوائز عديدة!
ما هي الخدمات التي تقدمها مكاتب الهجرة؟

تقدم مكاتب الهجرة خبراء في العديد من أنظمة الهجرة الخاصة ببلد معين يعرفون جميع متطلبات التأشيرة المختلفة المعنية في كل طلب من الطلبات وهذا من شأنه أن يفيد المتقدم بالحصول على تأشيرة ناجحة.
تعمل مكاتب الهجرة على ترجمة طلب الهجرة والوثائق القانونية المطلوبة لهذه العملية والمُصادقة عليها بطريقة محترفة.
يتواجد في العادة تعاون ما بين مكاتب الهجرة وشركات المحاماة المتخصصة في هذا المجال.
توفّر مكاتب الهجرة خدمات استشارية مجانية وخدمات أخرى مثل خدمات تقديم الطلبات وتجهيز المستندات والترجمة وتحديد المواعيد عن طريق الإنترنت.
توفّر مكاتب الهجرة استشارات مجانيّة للتأشيرات العالمية وتساعد في تقديم طلبات تأشيرات الزيارة.

وتنقسم أنواع خدمات الهجرة للمكاتب إلى عدة أقسام أهمّها:

لم شمل الأسرة: وهو أحد الأسباب المعروفة للهجرة في الكثير من البلدان نظرًا لوجود فرد أو أكثر من أفراد الأسرة في بلد معين مما يتيح لباقي أفراد الأسرة الهجرة إلى هذا البلد أيضًا.
إعادة توطين اللاجئين في أي بلد خارجي: وهم الأشخاص الذين خرجوا من بلد جنسيتهم بسبب مخاوف مبررة من التعرض للاضطهاد بسبب العرق، أو الدين، أو الجنسية، أو الرأي السياسي، أو الانتماء لفئة اجتماعية معينة.

أكمل هذه الاستمارة للحصول على استشارة مجانيّة من خبراء الهجرة، بالإضافة إلى فرصة الفوز بجوائز عديدة!
كيف يمكن لخبراء الهجرة تقديم المساعدة وتسهيل عملية الهجرة؟

تختلف سياسات وقوانين الهجرة من دولة لأخرى، كما تختلف أيضاً طريقة تقديم طلب الحصول على تأشيرة بين الدول، وربما يكون هذا الأمر مُربك وصعب على معظم الأشخاص، لذلك من المهم جداً التواصل مع أحد الخبراء الذين من شأنهم تسهيل هذه العملية وتقديم الإرشادات اللازمة، بحيث يعمل خبير الهجرة كـمفوّض وممثل وعضو قانوني يتمتع بمركز جيد يمكّنه من التواصل مع المجلس الإستشاري لتنظيم الهجرة، كما أن الخبير مدرّب ومؤهّل وعلى دراية تامة بسياسات الهجرة.

يساعد خبير الهجرة في تقديم طلب الحصول على التأشيرة كما يمكنه أيضاً تبسيط العملية للطلب وتسهيل عملية المضيّ فيه وبالتالي فهو يعدّ كـمساعد شخصيّ، وإليك أهم الأسباب التي تدفعك لتوظيف مستشار وخبير هجرة عندما تقرّر الحصول على جنسية ثانية:

مستشارو وخبراء الهجرة يعرفون بدقّة نظام الفيزا ومواكبون لأحدث التغييرات ومتطلبات الترخيص المهني والتأشيرات المتاحة في الدول مما يمكنهم من تقديم أفضل النصائح حول التأشيرات التي من المحتمل أن يكون المهاجر مؤهّل للحصول عليها.
مستشارو الهجرة يمتلكون ترخيص معيّن لا يمكن الحصول عليه دون انجاز بعض المهام الصعبة في هذا المجال كما أنهم مطالبون بالمتابعة الدائمة والخضوع للعديد من الإمتحانات في كل عام لضمان كفائتهم، مما يضمن للمهتم بالهجرة بحماية مصالحه والعمل عليها بدقّة عالية بما يفيد مصلحته إلى حين تمكّنه من الهجرة.
يعمل مستشارو الهجرة على التواصل مع الجهات المعنيّة بشكل مستمر بالنيابة عن المهتم بالهجرة، بحيث يتواصلون مع جهات رسمية من إدارة حكومية، سفارة أو قنصلية وهو أمر غير سهل ويستغرق الكثير من الوقت والمتابعة.
امتلاك خبارء الهجرة خبرة طويلة في هذا المجال يمكنهم من وضع استراتيجية فعّالة للهجرة، بحيث أنهم مؤهلون علمياً ومهنياً لتجاوز متاهات الحصول على الفيزا، كما أنهم يشاركون جميع التفاصيل مع المتقدم بطريقة بسيطة تساعده على فهم طريقة سير الأمور لتتكون لديه صورة كاملة عن ما هو متوقع والفترة الزمنية التي يمكن خلالها انهاء هذه العملية.
يمكن لخبراء الهجرة أن يقدموا وجهة نظر مختلفة عن خيارات الهجرة، بحيث يعملون على تزويد المتقدم بالأحداث أولاً بأول بمصداقية عالية ويناقشون معه الخيارات المتاحة ويقدمون له نصائح حول عملية الهجرة كاملةً مثل تحديد الوظيفة الملائمة والتي تناسب احتياجات المتقدم.
خبراء الهجرة هم بمثابة مساعد شخصي للمتقدم، بحيث تتم متابعة جميع الأوراق الرسمية والوثائق الخاصة بالمتقدم من خلالهم، كما أن عملية تقديمها بحاجة إلى ترتيبات معيّنة ضمن فترة زمنية محدّدة.

هل أنت مستعدّ للخطوة التالية في رحلة الهجرة الخاصة بك؟ أكمل هذه الاستمارة للحصول على استشارة مجانيّة من خبراء الهجرة، بالإضافة إلى فرصة الفوز بجوائز عديدة!

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *