ما هو الجاثوم ؟

الجاثوم 

هو شلل النوم أو الرابوص أو ما يعرف بـ عفريت النوم ، كما يُسمى أيضاً عند الغرب بـ متلازمة الجنية العجوز old hag syndrome ، و هذه التسمية تُعزى لفولكلور شعبي يُصور جنية عجوز تجلس فوق صدر النائم و تُسبب له ضيقاً في التنفس وعدم القدرة على الحركة، و تجعله عرضة للكوابيس.

متى يحدث الجاثوم ؟ يحدث الجاثوم أو شلل النوم عند الدخول في النوم أو عند الاستيقاظ، و أثناء النوم يمر جسم الإنسان بمرحلتين، مرحلة النوم غير الحالم و مرحلة النوم الحالم، و تحدث مرحله النوم الغير حالم أولاً، ثم ينتقل الجسم لمرحله النوم الحالم.

في مرحلة النوم الحالم

يحدث ارتخاء في جميع عضلات الجسم، و هذا من فضل الله لأن أثناء هذه المرحلة تراواد الإنسان أحلام كثيرة، مثلاً الحلم بأنك سوبرمان و تقفز من فوق بناء، لولا ارتخاء عضلات الجسم لكان الجسم قام و قفز من فوق البناء فعلا، و من فضل الله أيضاً أن جميع عضلات الجسم يحدث لها ارتخاء عدا عضلة الحجاب الحاجز و بذلك يستطيع الإنسان التنفس، و عضلات العين الخارجية أيضاً لا يحدث لها ارتخاء و لذلك تُسمى هذه المرحلة بـ مرحلةحركة العين السريعة . و ما يحدث في الجاثوم هو أن الإنسان يستيقظ قبل أن تنتهي مرحلة النوم الحالم ، و ينتج عن ذلك أن يكون الإنسان في كامل وعيه و يعي ما حوله ، ولكن لا يستطيع الحركة أو الكلام بل من الممكن أن يُصاب بنوع من الهلوسة البصرية أو السمعية، فيري و يسمع ما ليس واقعاً في الحقيقه مما يضاعف الشعور بالخوف و التوتر، فيرى مثلاً شخصاً قادماً ويحمل سكيناً ليقتله، و لكن لايستطيع الحركة أو حتى طلب المساعدة.

أسباب الجاثوم

تصيب نوبات شلل النوم 4 من كل 10 أشخاص و تبدأ ملاحظتها أولاً في سن المراهقة، إلا أنها تُصيب كلا من الجنسين في جميع الأعمار، و يوجد عدة أسباب:                                                                                                                    1- الحرمان من النوم.                                                                                                                                    2- عدم انتظام مواعيد النوم.                                                                                                                          3- ضغوط نفسية.                                                                                                                                        4- النوم على الظهر.                                                                                                                                    5- بعض أنواع الأدوية.

علاج الجاثوم والوقاية منه

1-انتظام مواعيد النوم و الاستيقاظ.

2-ممارسة الرياضة.

3-التقليل من الضغوط التي تتعرض لها.

4-اللجوء إلى الأدوية المضادة للإكتئاب في حالة تكرار نوبات شلل النوم و لكن تحت إشراف الطبيب، فهذه الأدوية تقوم بتقليل وقت مرحلة النوم الحالم فتقلل نسبة حدوث نوبات شلل النوم.

Read Previous

حقيقة شبح كراسو

Read Next

ظاهرة الديجافو

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *