أفضل 10 متاحف في العالم بحسب تصويت السائحين

تعتبر المتاحف من الأماكن المميزة التي تساعدك في التعرّف إلى كلّ المعلومات حول الوجهة التي تزورها، من تاريخ وفنون وثقافة. لهذا السبب كشف موقع “ميرور” البريطاني عن أفضل 10 متاحف في العالم بحسب تصويت السائحين الذين زاروا هذه الأماكن، في مسابقة موقع ” TripAdvisor’s Travellers” للمتاحف.

واحتل القائمة متحف أورسيه المذهل في باريس، الذي كان يستقطب حشوداً من محبي الفنون منذ زمن طويل، إضافة إلى أجمل اللوحات والتماثيل الرائعة. إليكم أفضل 10 متاحف حول العالم بحسب التصنيف:

– متحف أورسيه في فرنسا: كان هذا المتحف الرائع في السابق محطة سكة حديد ويقع على ضفاف نهر السين، وشكّل طوال هذه الفترة مقصداً لكبار الفنانين والمهتمين بالثقافة بفضل المجموعة المذهلة التي يضمها من الأعمال الفنية.

– النصب التذكاري لذكرى 11 أيلول في نيويورك: إنّ الرحلة إلى هذا النصب التذكاري مؤثرة جداً لأنّها تعيد إحياء ذكرى ضحايا هجوم 11 أيلول 2001، إضافة إلى تفجير المركز التجاري العالمي عام 1993. يقع هذا النصب مكان المركزين التجاريين.

– متحف متروبوليتان للفنون في مدينة نيويورك: يجمع هذا المتحف الشهير أكثر من مليوني عمل فني يغطي الموضة والفن والهندسة المعمارية. ينظم المتحف جولات مصحوبة بالمرشدين، وجلسات مخصصة للأطفال بما في ذلك جلسات سرد قصص حول المتحف.

– المتحف البريطاني في لندن: ليس من المستغرب أن يكون المتحف البريطاني من بين المتاحف على القائمة لأنّه واحد من أفضل المتاحف في لندن. ويضم أكثر من ثمانية ملايين عمل فني وواحدة من أكبر الأعمال في أوروبا.

– متحف برادو الوطني في مدريد في اسبانيا: يحتفل متحف الفن الرئيسي في إسبانيا بمرور 200 عام على جمع التحف والأعمال الفنية التي تضم قطعًا لفنانين بارزين من أمثال رامبرانت إلى روبنز.

– متحف الأكروبوليس في أثينا في اليونان: استعد للعودة إلى زمن اليونان القديمة في هذا المتحف الأثري الذي يركز على القلاع في أثينا، والمنحوتات المذهلة والأشياء اليومية التي كان يستخدمها اليونانيون في منازلهم والأماكن العامة. كما يقدّم المتحف جولات وعروض فيديو للمساعدة على توجيه الزائر وتعريفه إلى التاريخ الثري لهذه الحضارة القديمة.

– متحف اللوفر في باريس: يشتهر متحف اللوفر بهندسته الهرمية الأيقونية وكونه مقرّاً للوحة الموناليزا، ولكن يمكنك اكتشاف العديد من الأشياء التاريخية والأعمال الفنية الأخرى في أكبر متحف فني في العالم، ناهيك بالمعلم الباريسي الشهير والنصب التذكاري التاريخي.

– المتحف الوطني للحرب العالمية الثانية في نيو أورلينز، في الولايات المتحدة الأميركية: يعد هذا المتحف أحد أفضل معالم الجذب في نيو أورلينز، ويقدم نظرة شاملة على الحرب العالمية الثانية من المعارك الشهيرة إلى حياة الجنود اليومية، ونقاط التحول الرئيسية طوال فترة الحرب. من المفيد تخصيص بضع ساعات للاطلاع على المتحف حيث يستغرق الأمر وقتًا طويلاً خصوصاً إذا كنت ترغب في مشاهدة مقاطع الفيديو والتدقيق في القطع الأثرية والمعرض.

– المتحف الوطني للأنتروبولوجيا في مكسيكو سيتي: يضم المتحف الأكبر والأكثر زيارة في المكسيك 23 قاعة عرض مثيرة للإعجاب، كل منها مليء بالتحف التاريخية الرائعة والأعمال الفنية ولمحات مدهشة حول الثقافات من جميع أنحاء العالم.

– متحف مخلفات الحرب في مدينة هوشي منه في فيتنام: الدخول إلى متحف مخلفات الحرب أمر مؤثّر جداً بحيث أنّ شاشات العرض الكبيرة والمصنوعات اليدوية والصور توضّح رعب حرب فيتنام التي استمرت 30 عامًا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *