تلميحة :كيف تقع في حب عملك

نصائح في حب العمل

إعرف أهدافك : في أيامنا الآن ليس من المهم الحصول على وظيفة مناسبة ولكن الوظيفة التي تخدم هدفك
الأعظم في الحياة ، كما تحدد ما هي اهتماماتك ، وما هو سبب وجودك في هذا العمل ، وكيف تؤثر وظيفتك في
العمل على مهمتك في الحياة ، إذا قمت بالتفكير ثم الرد على هذه الاسئلة سيكون الأمر بسيط لتعرف كيف ت
قضي وقتك بالعمل بشكل مفيد لأن لديك العديد من المشاريع التي تعمل على تحقيقها ، وهذا بدوره يساعدك
على اكتشاف المجال الذي تفضله حتى تستكمل فيه حياتك المهنية .

لا تجعل العمل يحد من شغفك :

العديد من الأشخاص يعتقدون أن الإنسان يجب أن يكون تعيس في عمله
فقط لأنه ليس في منصب كبير أو يحصل على راتب كبير ولكن كما دونت أميرة بولاك والتي تعمل أخصائي الأعمال
الاجتماعية في شركة SAP وهي شركة برماجيات حاسب آلي عالمية لها حوالي 130 فرع حول العالم ، وكانت
أميرة منشغلة بمشاكل الشباب مما دفعها إلى أن تطلب من رئيسها في العمل أن تركز عملها مع الشباب ،
وتدريجياً أصبحت هي رئيس مجلس حملة SAP للشباب ، وهذا يعني أنها نسّقت حوالي 13 فريق ،  ونسّقت
محادثات تويتر ، وتقابلت مع رؤساء إدارات شركات عالمية وقامت بشراكة مع العديد من المؤسسات مثل :
TEDxTeen و Africa Code Week . وكل هذا لأنه عندما طرأت الفرصة أمام أميرة قفزت عليها لتفوز بها حتى
وإن كان الثمن أن تتحمل مسئوليات جديدة بالعمل . كن إنسانًا خلّاقًا وتَحَدِ نفسك للحصول على فرصة جديدة ،
كَثِّف مجهودك حتى تحصل على هذه الفرصة ، وفَكِّر بشكل مختلف وغير مُقَيَّد براتبك .

إستثمر في مهاراتك :

 متى كانت أخر مرة قرأت عن قائد لسيمفونية موسيقية ، أو طباخ في أشهر المطاعم ، أو ممثل مُرشح لجائزة
الأوسكار وكان لا يحب عمله؟! ، فكيف يمكن أن تكون مثمرًا فيما تعمله؟  تذكر أن الأشخاص يُعَيَّنون ويحصلون
على الترقيات بمهاراتهم ، فعندما تتمكن بشكل جيد من مهارةٍ ما مثل: الكتابة ، التسويق ، التدوين ، التصميم ،
التسهيلات ، الموارد البشرية ، تحليل البيانات ، ستجد سعادة أكثر في العمل وبالتالي في كافة مجالاتحياتك .

العمل من المنزل

حافظ على عملك متجددًا ومركّزًا : العمل في نفس المكان يوميًا يجعلك تشعر بالملل ، كما أوضحت بعض
الدراسات أن الأشخاص الذين يعملون من المنزل أكثر إنتاجية وسعادة من غيرهم الذين يضطرون للسفر يوميًا
لمكان العمل ، ومن الواضح أن بعد الوظائف تحتاج للوجود والتعامل مع فريق العمل في المكتب ، لذا يُمكنك
الاستئذان من مديرك المباشر للعمل من المنزل على الأقل مرة في الاسبوع . إذا كنت لا تستطيع العمل من
البيت حاول كسر الملل والروتين اليومي ، فيمكن الخروج من المكتب للراحة ، أو الاسترخاء أو حتى عمل بعض
التدريبات الرياضية البسيطة في العمل ، فالتجديد هو العامل الرئيسي في تحديد المشاركة في مكان العمل
والإنتاجية . أوضحت بعض الدراسات أن الموظفين الذين يأخذون استراحة كل تسعين دقيقة يبلغون مستوى
أعلى من التركيز بنسبة 30 % .
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *